ألم ظهور الأسنان عند الأطفال

ألم ظهور الأسنان عند الأطفال

ظهور الأسنان عند الأطفال

تبدأ الأسنان بالظهور عند أغلب الأطفال من الشهر الثالث من العمر تقريباً، وتستمر عملية التسنين حتى بلوغه السنة من عمره وتسمى بالأسنان اللبنية والتي تُستبدل بالأسنان الدائمة عند بلوغه السنة السادسة من العمر، وتُعتبر هذه المرحلة من أصعب المراحل على الأم وعلى طفلها، وذلك لما يتعرض له الطفل من الألم والشعور بالضيق وعدم الراحة، ويجب على الأم في هذه المرحلة الاعتناء بالطفل جيداً وخصوصاً في الحفاظ على نظافة فمه وأسنانه جيداً وكذلك محاولة خفض درجة حرارته في حال ارتفاعها، وسنعرفكم في هذا المقال على الآلام التي يتعرض لها الطفل خلال مرحلة التسنين.

ألم ظهور الأسنان عند الأطفال

تكون الأعراض الأولية لظهور الأسنان قبل شهر أو شهرين من ظهورها، وتتفاوت درجة ألم ظهور الأسنان بين طفل وآخر، لكن في أغلب الحالات يكون الألم شديداً على الأطفال، مما يتسبب في عدم قدرتهم على النوم وبالتالي عدم قدرة الأم أيضاً على النوم، ومن أهم الأعراض التي تظهر على الطفل في فترة التسنين ما يأتي:

  • إفراز الكثير من اللعاب مع شعور الطفل بالكثير من الألم.
  • عض الأشياء المحيطة به، أو حتى أنه يمكن أن يفرك لثته بأصابعه نتيجة الألم الشديد الذي يتعرض له.
  • احمرار الخدود وانتفاخها نتيجة انتفاخ اللثة بعد ظهور الأسنان.
  • ظهور بقع بيضاء على اللثة.
  • إصابة الطفل بارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  • إصابة الطفل بحالة من الإسهال الشديد، وقد يُصاحبه إصابته بنزلة برد أو عدوى فيروسية.

نصائح للأم عند ظهور الأسنان عند الطفل
  • إعطاء الطفل بعض الأدوات الباردة كي يعضها لتخفيف الألم الذي يُعاني منه، ومن هذه الأدوات العضاضة أو قطعة صغيرة من الخبز أو قطعة من الجزر أو قطعة رفيعة من التفاح المقشر حتى لا تضر القشور بلثة الطفل.
  • تقديم بعض الأطعمة المهروسة الباردة للطفل مثل التفاح المهروس، أو تقديم اللبن الزبادي له.
  • فرك لثته بجل التسنين الخالي من السكر والذي يتم الحصول عليه من الصيدلية، أو فرك لثة الطفل بواسطة الأصابع بلطف شديد وحذر.
  • استخدام جرعة مناسبة من الدواء خالي السكر المخصص للأطفال.
  • استخدام بدرة التسنين من العلاج التجانسي التي يمكنك شراؤها من بعض الصيدليات.
  • خفض درجة الحرارة المرتفعة للطفل من خلال استخدام بعض الأدوية الخافضة للحرارة ، أو من خلال عمل كمادات باردة للطفل.
  • مراجعة الطبيب في حالة الألم الشديد وارتفاع درجة الحرارة غير المُسيطر عليها.