تدريب الصوت على الغناء

تدريب الصوت على الغناء

الغناء

هو فن إصدار الصوت من الحنجرة البشرية، ودمجه مع عنصر الموسيقى، والكلمة، ويعتبر الغناء شكلاً من أشكال التعبير، بيد أننا يمكننا أن نجد هذا الفن في كافة الحضارات وفي كافة أنحاء العالم.

أصبح الغناء يحظى باهتمام العديد من الشباب، وتحديداً المراهقين، إذ أصبحت النجومية والشهرة حلماً لدى العديد من المراهقين، وخاصة تلك النجومية التي تأتي من خلال الغناء، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه، هل ما يقوم به أغلب الشباب والموهوبين في أدائهم للغناء، يتم تنفيذه بطريقةٍ وبشكلٍ صحيح؟

نصائحٌ عامة لخدمة الموهبة الغنائية

لا يكفي أن يكون الشخص موهوباً، أو أن يكون مالكاً لصوتٍ جميلٍ أو خامةٍ جميلة، فهنالك العديد من الأمور التي يجب أن يكون ملماً بها هذا الموهوب قبل البدء بالغناء، أو الدخول إلى هذا المجال الكبير، لأن الغناء تدريبٌ، ودراسةٌ، وتمارينٌ كثيرة تأتي إلى جانب الموهبة، وفيما يلي أهم النصائح التي تخدم موهبتك في الغناء وتقويها:

  • التعرف على الأنماط الموسيقية المختلفة: قبل أن تقرر أن تدخل هذا العالم، يجب عليك أن تتعرف عليه بشكل أكبر، بعد ذلك تحدد النوع الموسيقي المناسب لك ولموهبتك ولصوتك، فبالنظر إلى النجوم العالميين، نجد أنّ لكل نجمٍ ومغنٍّ أسلوبه الخاص، ونوعه الموسيقي الخاص.
  • التعرف على طبقات الصوت والموسيقى المختلفة: تنقسم مساحة الصوت إلى أربعة طبقات، وهي بيس، تينور، التو، وسوبرانو، مرتّبة من أسفلٍ إلى أعلى، فكلما اقتربنا إلى الأعلى، زادت حدة الصوت والمساحة الصوتية، فعلى من يقرر الدخول إلى عالم الغناء، أن يحدد المساحة الصوتية التي يمتلكها، وهذا يمكن من خلال المعرفة الكبيرة بالدرجات الموسيقية المختلفة، والتي من شانها أن تساعدك على تحديد مساحتك الصوتية.
  • البحث عن الوسيلة الأفضل للتدريب: ليس من السهولة العثور على دروسٍ للصوت كما هي متوفرةٌ في دروس الرسم أو الرياضة، لذا إن كان من الصعب عليك العثور على المدرب المناسب في منطقةٍ قريبةٍ منك، فعليك اللجوء إلى الدروس المطروحة على شبكة الإنترنت، والاستعانة ببعض مقاطع الفيديو على اليوتيوب، والتي من شأنها أن تقدم لك التدريب السليم.
  • التغذية والصحة السليمة: بما أن الأوتار الصوتية هي جزءٌ من جسم الإنسان، فعليك أن تهتم بها وتحافظ عليها من الأذى الذي يمكن أن تسببه العديد من الممارسات الخاطئة في المأكولات والمشروبات، أو حتى ما يمكن أن تسببه بعض الأمراض من أضرارٍ تمس الأوتار الصوتية والحنجرة، لذا يحب الاهتمام باختيار نظام تغذيةٍ صحيٍّ ومناسب، والابتعاد عن كل ما يضر بالأوتار الصوتية.
  • تحسين طريقة التنفس: يجب عليك أن تتبع الطريقة السلمية في التنفس، فمن شانها أن تساعدك على تقوية صوتك، وزيادة المساحة الصوتية لديك.
  • التدرب على تحسين مخارج الحروف: يجب الاهتمام بهذا الجانب جيداً، إذ يجب عليك أن تحسن من مخارج حروفك وخاصة الحروف المتحركة، لتعطي كل حرف حقه في النطق أثناء الغناء، كما أن النطق السليم للحروف يساعدك على الراحة أثناء الغناء.
  • ابدأ بالأغنية المفضلة لديك: قبل البدء بالتدرب على أغنية ما، عليك أن تختار الأغنية الأقرب لك ولصوتك، قم بالبحث عن الأغنية المفضلة لديك، والتي تجدها سهلة للأداء، وقم بأدائها وتطبيق النصائح أعلاه أثناء أدائها.

نصائحٌ لتحسين الصوت:
  • شرب الماء الدافئ باستمرار.
  • الابتعاد عن المثلجات والمشروبات الباردة والماء البارد.
  • تجنب المشروبات الغازية، والتخفيف منها.
  • ابتعد عن التدخين.
  • التخفيف من الألبان، لأنها تزيد من المادة المخاطية لديك.
  • البدء بالتدريج أثناء التدرب، فلا تبدأ بالصراخ.
  • لا تقم بأي تدريباتٍ للصوت وأنت متعبٌ جسدياً أو نفسياً.
  • الإكثار من تناول الفواكه التي تحتوي على فيتامين سي.
  • أكثر من المشروبات التالية( الينسون، وعصير الليمون، والشاي بالنعناع، والزنجبيل، والعسل).
  • لا تسعل بقوة، حتى لا تجرح أوتارك الصوتية.
  • استنشق بخار الماء بالنعناع.
  • النوم الكافي.
  • ممارسة تمارين التنفس كل صباح.
  • الابتعاد عن المشروبات الكحولية.