فوائد الزنك للطول


محتويات
  • ١ الزنك
    • ١.١ حاجة الجسم من الزنك
    • ١.٢ أعراض نقصِ الزّنك
    • ١.٣ فوائدُ الزّنكِ للطول
  • ٢ فوائد الزّنك
    • ٢.١ التّخلص من حبّ الشّباب
    • ٢.٢ اضطرابات البروستاتا
      • ٢.٢.١ العمى اللّيلي
الزنك

يلعبُ الزّنك دوراً مهمّاً في الجسمِ والحفاظِ على صحته، وكما أنه مهمٌ لوجودِ البروتينِ والذّي يعدُّ من المعادنِ المهمّة للجسم؛ ويعملُ على إنتاج الخلايا في الجهاز المناعيّ؛ فيتواجدُ الزّنكُ في خلايا الدّمِ، وأيضاً في شبكيّة العينِ ممّا يساعد على الرؤيةِ، والكبدِ، والكلى، والعظام، وكذلك غدّةُ البروستاتا والسّائل المنويّ عند الرّجال، فبدون وجودِ الزّنكِ في الجسم، تتوقّف الكثيرُ من أجهزةِ الجسمِ عن العملِ ويتسبّبُ ذلك بالعديدِ من المشاكلِ الصّحية.

حاجة الجسم من الزنك

يتواجدُ الزّنكُ في العديدِ من الأطعمةِ كاللّحومِ، وأنواعٍ عديدةٍ من الأسماكِ كالمحارِ، والخضارِ كالبازيلاء، واللّفتِ، والقمح الكاملِ، وبذورِ اليقطينِ، والزّنجبيلِ، والمكسّرات، والبقوليّات، والحليب ومشتقاته، فيحتاجُ الإنسانُ البالغُ من غرامين إلى ثلاث غرامات من الزّنك يومياً، وهناك بعضُ الغددِ التّي تقومُ بإفرازِ الزّنكِ؛ كالغدةِ اللّعابيةِ والخلايا المشاركةِ في الجهازِ المناعيّ.

أعراض نقصِ الزّنك
  • فقدان الوزنِ بشكلٍ ملحوظ.
  • الشّعورُ بالكآبةِ والدّخول في حالةٍ من الاكتئاب الشّديد.
  • فقدانُ حاسةِ الشّمِ والتّذوق والشّهية.
  • الشّعورُ بالتّعبِ المستمرّ.
  • تساقطُ الشّعرِ بشكلٍ ملحوظٍ وسريع.
  • نموُّ العظامِ بطريقةٍ خاطئةٍ وبشكلٍ ملحوظ.
  • تأخرٌ في النّمو.

فوائدُ الزّنكِ للطول

أثبتت العديدُ من الدّراساتِ والأبحاثِ أنّهُ يمكنُ زيادةُ طولِ القامةِ عندَ الأطفالِ قبلَ البلوغ، وخاصّة الأطفال المصابين بنقض هرمون النّمو بتناولهم حبوب الزّنك بنسبة معينة وبعد استشارة الطّبيب المختص، ويحمي الزّنك من العديد من الأطفال من الاصابة بمرض القزمنة ونقص الطّول، ومن المهم بدء العلاج عن طريق الهرمونات فنسبة كبيرة من الأطفال الذّين عانوا من مشاكل الطّول ثمّ اكتشاف نقص مادة الزّنك في جسمهم وخاصة في الدّول الفقيرة.

فوائد الزّنك التّخلص من حبّ الشّباب

أثبتتِ العديد من الدّراساتِ مدى قدرةِ الزّنكِ على علاجِ مشاكلِ البشرة؛ كالبثور وحبّ الشّباب، فهو يعملُ كمضادٍ حيوي، ويساعد في التّحكمِ في كميةِ هرموناتِ التّستوستيرون في الجسم التّي تقومُ بإنتاجِ الدّهون، كما يعملُ الزّنكُ على إنتاجِ الكولاجين بنسبةٍ كبيرةٍ للحفاظِ على صحّةِ الجلد، ويقومُ بتنشيطِ عملِ خلايا الدّمِ البيضاءِ التّي تقي الجسمَ والبشرةَ من أيّ عدوى.

اضطرابات البروستاتا

يحسّن الزّنك من اضطرابات البروستاتا بشكلٍ كبيرٍ، فعند نقص الزّنك في الجسم يحدث تضخّمٍ في البروستاتا، وتكون الخلايا السّرطانية.

العمى اللّيلي

يحمي الزّنك من الإصابةِ بالعمى اللّيلي؛ فيساعدُ في تحسين الرّؤية، ويقوم بتحفيز الإنزيمات التّي تعمل على تنشيط شبكيّة العين، والحدّ من العمى اللّيلي، ومن المفضّل تناولُ الأغذيةِ التّي تحتوي على فيتامين A المهم مع الزّنك للحدّ من هذا المرض.