فوائد حبوب اللقاح والعسل


حبوب اللقاح والعسل

حبوب اللقاح عبارة عن عنصر طبيعي ناتج عن لقاح الأزهار من الحشرات، ويأتي على شكل بودرة ناعمة توجد على جسم النحل، وتتجمع بشكل أدق في الجيوب الخلفية من أرجل النحل، وهي مادة دقيقة الاستخراج، ولكنها مهمة جداً في العديد من المجالات الطبية والتجميلية، وتوجد فيها العديد من العناصر الغذائية التي تجعلها ذات قيمة عالية، أما العسل فهو عبارة عن مادة ينتجها النحل، وهي غنية عن التعريف، ولها العديد من الفوائد نظراً للعناصر الغذائية الموجودة فيها.

فوائد حبوب اللقاح والعسل

تشير العديد من التجارب إلى أن أفضل النتائج لحبوب اللقاح تظهر عن مزجها مع العسل، فلا يمكننا أن نتغاضى عن الفوائد التي يقدمها العسل للجسم نتيجة احتوائه على عناصر غذائية تعتبر مكملة لتلك الموجودة في حبوب اللقاح؛ حتى تعطي نتائج أفضل وفوائد مضاعفة، ومن هذه الفوائد ما يأتي:

  • يزود الجسم بطاقة كبيرة ونشاط حيوي، ويقضي على التعب والإرهاق إذا خُلطت المادتان مع ماء الدافئ.
  • يعد علاجاً وقائياً من السرطان عند تناول الخلطة مع ماء دافئ بشكل يومي.
  • تفيد هذه الخلطة الرجال في حالة الضعف الجنسي، أو في ضعف الخصوبة للنساء، أو في حالة العقم لدى كليهما، وذلك عن طريق تناول خلطة العسل مع طلع النخل وحبوب اللقاح وعشبة الجنسنج؛ فهذه العشبة تنشط الهرمونات الحيوية، وتزيد القدرة الجنسية.
  • يحسن وظيفة الجهاز الهضمي بشكل كبير؛ وذلك لأن العسل وحبوب اللقاح يساعدان المعدة في هضم الطعام، وحمايتها من عسر الهضم.
  • يسكن جميع الألآم في الجسم، ويسرع عملية التئام الجروح، كما يُعد مطهر قوي جداً ضد البكتيريا والجراثيم.
  • يمنع تضخم البروستاتا.
  • يقوي الكبد ويحسن وظيفته، ويمنع تراكم الحصى فيه، ويمنع تليف الكبد.
  • يخفف التوتر العصبي.
  • يقوي المناعة.
  • يشد الجسم ويحميه من الترهلات والتجاعيد.
  • يحسن وظيفة الجهاز الهضمي، ويعالج العسر، ويفتح الشهية.
  • يعالج البواسير.
  • يحمي الجسم من التعرض للنزيف الداخلي نتيجة لارتفاع الضغط والسكر.
  • يحمي الجسم من نزلات البرد والإنفلونزا والسعال.
  • يعالج أمراض الخرف والزهايمر التي يصاب بها كبار السن.
  • يقوي الشعيرات والأوردة الدموية.
  • يرفع نسبة الهيموجلوبين، ويزيد إنتاج كريات الدم الحمراء.
  • يعالج حالات الحرق.
  • يعمل كمضاد للالتهابات، فيعالج التهاب الأمعاء الدقيقة.
  • يوقف نزيف ملتحمة العين.
  • يحمي الأشخاص المعرضين للعلاج بالأشعة من أخطارها.
  • يمد الجسم بفيتامينات وإنزيمات ومعادن مهمة للجسم تقوي الجسم، ومن المهم جداً أن تتناوله الحامل فهو مفيد جداً لها ولجنينها.
  • يعوض السكر المستهلك في الجسم؛ لاحتوائه على جلوكوز سهل الامتصاص من قبل الأمعاء.
  • يعادل كيلوغرام من العسل للجسم ما يقارب ثلاثة كيلوغرامات ونصف من اللحم، واثني عشر كيلوغراماً من الخضار، وخمسة كيلوغرامات من الحليب.
  • يعالج بشكل وقائي جميع الأمراض التي من الممكن أن تهاجم الجسم؛ وذلك لأنه يقوي المناعة.
  • يحسن وظيفة الجهاز الهضمي، ويعالج قرحة المعدة.
  • يقوي الذاكرة.
  • يحمي من الإصابة بشلل الأطفال.