كيف أحصل على بشرة ناعمة وصافية


البشرة الصافية والناعمة

كُلنا نُريد الحصول على بشرةٍ ناعمةٍ وصافية في الوقت نفسه سواءً أكُنا نساءً أم رجالاً، وقد يعتقد بعضهم أن هذا الأمر يتطلَّب عنايةً فائقة، إضافةً إلى أنَّ مسألة العناية بالبشرة تحتاج إلى الوقت والمال، ولكنَّ هذا ليس صحيحاً على الإطلاق، فبتطبيق بعض النصائح، وتجنب بعض المُمارسات غير السليمة، يُمكن الحصول على بشرةٍ جميلة، وصافية، وناعمة، وفيما يلي كيفيّة ذلك.

كيفيّة الحصول على بشرةٍ ناعمة وصافية
  • ابدأ بروتينٍ يوميّ لتنظيف البشرة صباحاً ومساءً: إنَّ المُثابرة في فعل ذلك ضروريّ جدّاً للحفاظ على بشرةٍ صحّيّة، وفيما يلي خطوات تنظيف البشرة:
    • اغسل وجهك بمُنظفٍ لطيف وتجنب فرك الوجه بشدَّة، أو استخدام منشفة أو ليفة خشنة للوجه، فهذا سيتسبّب في تهيُّج البشرة، وبقاء الشوائب عالقةً فيه لمُدَّةٍ أطول، وفي حال رغبت في تقشير الوجه استخدم المُنظف سواءً أكان سائلاً أم على شكل الصابون المُعدّ لذلك، أو ابتع اللِّيفة أو الفرشاة الخاصَّة بذلك.
    • استخدم التونر، وهذه خطوة اختياريّة إذا كانت البشرة جافَّة فقط، وليست مُختلطة أو زيتيّة، يُمكنك الاستغناء عن هذه الخطوة، وعند اختيار التونر تجنب أن يكون مُحتوياً على الكحول، واختر النوع المُناسب لنوع البشرة، فالتونر يُساعد على شدّ البشرة، ويُنظف المسامات من الأتربة والشوائب.
    • رطب البشرة إذ إنَّ الترطيب المُستمّر سيُساعد على تنظيم وموازنة مستوى الرطوبة في الجلد، ويمنع إنتاج الزيوت بشكلٍ زائد من البشرة، وفي حال كانت البشرة دهنيّة يجب استخدام مُرطب خالٍ من الزيوت، وإذا كانت البشرة مُعرضَّة لظهور حبّ الشباب يجب اختيار المُرطب الَّذي يحتوي على مادة مُكافحة لحبّ الشباب كزيت شجرة الشاي، ويجب استخدام المُرطب في كُل مرَّة تغسل فيها وجهك، أو تحلق، أو ببساطة عندما تشعر بحاجة وجهك للترطيب.
    • بالنسبة للسيدات احرصي على إزالة المكياج كُلَّ ليلة: قد يكون من الصعب القيام بذلك إذا كُنتِ مُتعبة، ولكنَّ هذا أمرٌ ضروريّ للعناية بالبشرة، ولفعل ذلك ابتاعي مُزيل مكياج زيتيّ أو كريميّ، أو ضعي كميّة صغيرة من الماء على قطعة قُطن، أو استخدمي مناديل إزالة المكياج.
  • عالج حبّ الشباب: جرب العلاجات الآتية:
    • جلّ أو تونر من السليسلك أسد Salicylic Acid: فهذه المادة تعمل على تقشير البشرة بشكلٍ طبيعيّ وسريع، وبالتالي فإنَّها تمنع ظهور حبّ الشباب، لكن قبل استخدام هذه المادة لا بُدَّ من استشارة الطَّبيب لأنَّ هذه المادة قد تكون حارقة للجلد إذا استخدمت بشكلٍ خاطئ، وبجُرعاتٍ عالية.
    • لوشن من البنزيل بيروكسيد Benzoyl Peroxide أو علاج للبُقع: إذا كان حبّ الشباب الَّذي تُعاني منه متوسِّطاً أو حادًّا، فعليك أن تستخدم المُنتجات الَّتي تحتوي على هذه المادة بتوزيعها بالتساوي على البشرة قبل النوم.
    • الذهاب إلى الطَّبيب الجلديّ: توجد هُنالك علاجات قوية لحبّ الشباب، ولكنَّها يجب أن تُصرف من خلال الطَّبيب المُختص، مما يعني أنَّ عليك أن تستشيره قبل أن تحصل عليها.
    • ماسكات الوجه، أو مُنظفات المسامات: وهذا ما يُطلَّق عليه التقشِّير، وبذلك يُمكنك التخلُّص من الخلايا الميّتة على سطح الوجه، وهذا يُمكن تكرارها مرَّة في الأسبوع.
  • لا تعبث بالحبوب، أو تُحاول فتحها: بالرغم من أنَّ منظر الحبوب قد يبدو مُستفزاً، لكن لا بُدَّ من تجنُب العبث بها، وذلك للأسباب التالية:
    • إن الحبوب المفتوحة تتسبّب بظهور الشوائب، وهذه عبارة عن التهابات في طبقات الجلد الخارجيّة والداخليّة، وهذه الشوائب تأخذ وقتاً طويلاً لكي تُشفى.
    • قد يؤدي العبث بالحبوب إلى ترك أثر أو نُدبة مكان الحبّة، وبالرغم من أنَّ الحبوب تكون مؤقتة إلّا أنَّ النُدوب تكون دائمة، وإذا أردت الحصول على بشرة ناعمة وصافية، فإنَّهُ من المُهمّ أن لا تعبث بالحبوب.
    • لا تلمس وجهك: فبذلك ستعمل على نقل الأوساخ والزيوت من يديك إلى وجهك، وبالتالي فإنَّك ستُغلق المسامات.
  • استخدمي مساحيق التجميل والفرشاة الجديدة: وذلك لأنَّ مساحيق التجميل كالطعام يُمكن أن تتجمَّع عليه البكتيريا، وكما يُمكن لها أن تتلف، ولذلك يجب التأكد من نظافة وصلاحيّة المساحيق قبل استخدامها.
  • اتبع العادات الصحّيّة المُناسبة: وذلك كشُرب الماء، والشاي الأخضر، وتناول الطعام الصحّيّ، ومُمارسة التمارين الرياضيّة.