كيف أنحف بسرعة


السمنة

يبدو أن السمنة أصبحت من أهمّ مشكلات العصر الحديث، والتي لم تعد شبحاً يطارد كبار السن فحسب، بل تعدّت ذلك ليعاني منها الأطفال والشباب أيضاً من الذكور والإناث، والزيادة المفرطة في الوزن لا تقتصر فقط على بشاعة المظهر الخارجي وصعوبة اختيار الملابس، لكنها تعتبر سبباً رئيسياً لكثير من الأمراض الباطنية الخطيرة على صحة الإنسان؛ فهي تؤدّي غالباً إلى الإصابة بمرض السكري وارتفاع الضغط والكولسترول الّذي يعتبر مسؤولاً مباشراً عن أمراض القلب والإصابة بالجلطات القلبية والسكتات الدماغية وتصلّب الشرايين، كما تعد آلام المفاصل وتورّماتها من نواتج زيادة الوزن عن المعدل الطبيعي .

عوامل تؤثر في السمنة

لا شك بأنّ الفرد منا يلعب دوراً أساسياً في إصابته بالسمنة؛ إذ إنّ أداء الوظائف المكتبية لساعات مع عدم الحركة تؤدي بالطبع إلى تراكم الشحوم في الجسم، وبخاصّة في منطقة البطن والأرداف، إضافةً إلى التركيز على الأطعمة الدسمة والوجبات السريعة الغنية بالدهون المشبعة لها علاقة طردية مع زيادة الوزن بشكل ملحوظ، وهناك عوامل خارجة عن إرادة الشخص تزيد من الوزن كالعامل الوراثي، ووجود اضطراب في إفراز بعض هرمونات الغدد داخل الجسم، وغيرها من العوامل الأخرى التي تهدد أجسامنا بالسمنة المزعجة .

طرق إنقاص الوزن بسرعة
  • الحرص على شرب كميات كافية من السوائل وخاصّة الماء بمعدّل لا يقل عن 7-10 أكوابٍ يومياً، فهي تطرد السموم والدهون من الجسم، وتزيد الشعور بالشبع وبالتالي تخفف من الشهية إلى تناول الطعام .
  • تجنب إضافة السكر الأبيض إلى المشروبات والمأكولات اليومية واستبداله بسكر الفاكهة "الفركتوز" .
  • الابتعاد قدر الإمكان عن زيادة كميّة الملح في الطعام؛ لأنّه يؤدي إلى انحباس السوائل في الجسم وبالتالي يزيد الوزن .
  • زيادة الحركة والانتظام على ممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ يومي؛ كالمشي، أو الجري، أو الأعمال المنزلية كالتنظيف وغيرها؛ فهي تساعد على حرق السعرات الحرارية المخزنة في الجسم .
  • استبدال مشتقات الحليب من الأجبان والألبان كاملة الدسم بقليلة الدسم أو الخالية من الدسم، فهي تمتلك مذاقاً مشابهاً ولكن بدهون أقل.
  • التقليل من تناول البروتينات الحيوانية كاللحوم الحمراء، وتناول اللحوم البيضاء كالسمك والدجاج لأنّها تحتوي على دهونٍ أقل وتعطي فوائد مساوية تقريباً .
  • الحرص على إدخال المأكولات التي تحتوي على الألياف النباتيّة في النظام الغذائي اليومي، والتي تتواجد بكثرة في الخضار والفواكه والحبوب الكاملة والبقوليّات؛ كتناول حصص من الفواكه مثل: البرتقال أو الكرفس؛ فهي تساعد على حرق الدهون وتزيد الشهور بالشبع وامتلاء المعدة .