كيف تعالج شخصاً مكتئباً

كيف تعالج شخصاً مكتئباً

الاكتئاب

يعاني العديد من الأشخاص من الاكتئاب، بحيث يدخل الفرد بحالة من العزلة، والاضطرابات العصبيّة التي تفقده السيطرة على أعصابه، وبالتالي تكون له ردود أفعال غير مدروسة، وتؤثر بشكل كبير على علاقاته مع الأشخاص المحيطين به، ولكن على الأشخاص المقربين منه اتخاذ استراتيجيات وتدابير محدّدة لمساعدته على التخلص من هذه الحالة العارضة، ويجب الانتباه إلى طريقة التعامل معهم، فمن الممكن أن يزيد سوء التعامل من سوء حالتهم النفسية.

علاج الاكتئاب

يتم معالجة الإكتئاب من خلال مجموعة من المراحل، هي:

  • علاج الاكتئاب باستخدام العقاقير الطبية، وهذه العقاقير تعمل على تحسين أداء العمليات البروكيميائية داخل الجسم، ومن هذه الأدوية Tricyclics، ومثبط الأنزيم المؤكسد الأحادى الأمين MAOI.
  • علاج الاكتئاب باستخدام الطرق النفسية، سواء كان بالتغيير الفكري والذهني، أو من خلال استغلال العلاقات الاجتماعية للفرد.
  • هناك العديد من الأطعمة المفيدة بشكل كبير في علاج الاكتئاب، وخاصة الأطعمة الغنية بفيامينات b1، b2، b12، b6، وكذلك الزنك وأيضاً أوميجا3.

طرق التعامل مع المكتئب
  • يجب التواجد بجانب الشخص الذي يعاني من الاكتئاب، والاستماع له بشكل كامل، وعدم مقاطعته، والتحدث إليه بأمور تثير الفرح والسرور في نفسه، وتشعل الأمل والتفاؤل أمام عينيه.
  • اتخاذ خطوات فعليه داعمة لنفس المكتئب، مثل دعوته للعشاء، أو إرسال هدية له، فهذه الأمور تقوّي من الترابط النفسي بين الشخصين.
  • يفضّل الابتعاد عن التحدث بأسلوب النصائح للمكتئب، فهذه الحالة التي يعاني منها، هي فوق إرادته وليست من اخيتاره، فأسلوب النصائح يزيد من الأمر سوءاً وتعقيداً، ومن العبارات التي تتضمن أسلوب النصائح، مثل شاهد الجزء الممتلئ من الكأس، واترك الجزء الفارغ.
  • الابتعاد عن استخدام الأسلوب القاسي في التعامل مع المصابين بالاكتئاب، فالقسوة لن ينتج عنها تحسن أو أي نتائج إيجابية، ويجب الابتعاد عن استخدام أسلوب التهديد والضعط على المكتئب.
  • تجنب إهانة المكتئب وإطلاق صفات الضعف عليه كالتي تقلل من شأنه وقدراته مثل أنت ضعيف في مواجهة الحياة، ويجب الادراك بشكل جيد أنّ ما يعانيه هذا الشخص ناتج عن ظروف سيئة، وأن نفسيته ستتحسن مع الوقت، ويجب الحذر من إطلاق لقب الجنون عليه.
  • من الأفضل استخدام أسلوب التوجيه بدلاً من استخدام أسلوب النصيحة، لأنّ أسلوب النصيحة قد يؤذي نفسية المكتئب بشكل أكبر، ومن أفضل الأساليب أيضاً سؤال الشخص المكتئب عما يجول بنفسه، وما يودّ أن يفعله، أو ما يتمنّى أن يقوم به، وإذا الشخص المكتئب قد عبر عما يجول بباله وطلب المساعدة فهذا دليل على أنّ الشخص متعاون.
  • من الخطأ مقارنة الشخص المكتئب مع شخص آخر مرّ بمثل هذه الظروف، فالمقارنة تسدّ الطريق أمام المكتئب في التعبير عن نفسه.
  • جمع المعلومات عن هذه الحالة وأنواعها، تحمي من الوقوع في الخطأ أثناء التعامل مع الشخص المكتئب، وتساعدك على النجاح في تخليصهم من هذه الحالة المزعجة، ومن المهمّ أيضاً التأكّد من أنّ الشخص قد تخلّص بصورة نهائية من الاكتئاب، فيوم مرح يقضيه المكتئب لا يعني أنّه تخطّى هذه المرحلة.
  • يجب التعامل مع المكتئب بحذر شديد، وبصبر كبير حتى يتخلّص من هذه الحالة المزعجة.