كيف تنام مرتاح

كيف تنام مرتاح

النوم

إنّ من أفضل نعم الله علينا هي نعمة النوم؛ حيث إنّه يساعد الجسم على الدخول في حالة استرخاء، والابتعاد عمّا يحدث حوله، وحسب الدراسات فإنّ الجسم يمارس العديد من الأنشطة المعقّدة أثناء النوم، وله عدّة وظائف خلال هذه الفترة، وهذا ما ينفي الاعتقادات السائدة التي تقول بأنّ النوم حالة من فقدان الوعي.

مراحل النوم

للنوم خمس مراحل: ففي المرحلة الأولى يبدأ الإنسان بالتفكير ويكون بين اليقظة والنوم، وتستغرق المرحلة الثانية حوالي عشرين دقيقةً؛ حيث يبدأ المخ بتخفيض أدائه، ثمّ يرسل المخ موجات بطيئة تسمّى موجات دلتا، ويكون ذلك في المرحلة الثالثة، أمّا في المرحلة الرابعة، يبدأ الجسم بالدّخول في النوم العميق، وتستغرق هذه العملية قرابة النصف ساعة، وأخيراً مرحلة النوم العميق؛ حيث يشاهد الإنسان الأحلام فيها، كما تحدث في هذه المرحلة حركة العين السريعة.

يحتاج معظم الناس إلى النوم لمدة ثماني ساعات، ولكنّ الكثيرين منهم يحصلون على أقلّ من ست ساعات نوم في الليلة، ويعود ذلك لأسباب مختلفة، مثل: الممارسات الخاطئة قبل النوم، والتوتر، وتناول المنبّهات، أو الإصابة بأمراض مسبّبة لاضطرابات النوم. وفي هذا المقال سوف نقدّم لكم عدة خطوات ونصائح من الممكن اتباعها؛ لتساعد في الحصول على الرّاحة أثناء النوم.

خطوات تساعدك على النوم براحة
  • وضع وقت مُحدّد للنوم يومياً، ويجب اختيار الوقت الذي يشعر الإنسان به بالتعب، مع عدم تغيير وقت النوم في نهاية الأسبوع؛ حتى يعتاد الجسم على النوم سريعاً.
  • الاستيقاظ بنفس الوقت يومياً، ويساعد ذلك في تعويد الجسم على الاستيقاظ دون الحاجة لاستخدام المنبّه، ويجب أن يكون وقت النوم كافياً؛ أي ما يعادل ثماني ساعات من النوم المتواصل.
  • إغلاق التلفاز أو جهاز الحاسوب، وعدم استخدام المحمول عند الذهاب للفراش.
  • القراءة من الكتب بدلاً من استخدام القارئ الإلكتروني قبل النوم؛ لتجنّب التعرّض لإضاءة قويّة.
  • وضع إضاءة خافتة في غرفة النوم، وعدم استخدام الإضاءة الناصعة.
  • ضبط حرارة المكيّف على درجة ثماني عشرة؛ لأنها الدرجة الأنسب للنوم براحة كما أثبتت الدراسات الحديثة؛ حيث إنّ النوم في جو بارد جداً أو حار يؤدي للنوم المتقطّع.
  • تجنُّب تناول وجبات ثقيلة قبل الذهاب للفراش، كما يجب تناول وجبة العشاء قبل وقت النوم بساعتين على الأقل.
  • تجنُّب تناول المشروبات المحتوية على الكافيين بعد الغداء؛ لأنّ الكافيين من الممكن أن يؤثّر على الجسم لمدة اثنتي عشرة ساعة بعد تناوله، مما يؤدّي لمشكلة الأرق.
  • تجنُّب تناول الكثير من السوائل قبل الذهاب للفراش؛ لأنّ ذلك سيؤدي للاستيقاظ خلال ساعات الليل.
  • الإقلاع عن التدخين يؤدّي لتنظيم النوم؛ لأنّ مادة النيكوتين الموجودة في الدخان تؤدي لحدوث مشاكل وعدّة اضطرابات في النوم.
  • شرب كوب من الحليب الدافئ قبل الذهاب للفراش يساعد في زيادة الشعور بالنعاس والنوم العميق.