كيف يتم قياس الضغط


يعرف الضغط بشكل عام على أنه تأثير يحدث عندما يتم تطبيق قوة ما على سطح معين وهو يساوي مقدار القوة العمودية المؤثرة على وحدة المساحة. وهو من الكميات القياسية التي وضعت وحداتها بالنظام الدولي للوحدات وهي الباسكال، فكل واحد باسكال يساوي ا نيوتن من القوة المؤثرة على كل واحد متر مربع، وهناك وحدة الـ psi والتي تساوي واحد رطل يؤثر على مساحة تقدر بواحد إنش مربع. اصطلح على تسمية الضغط عند نقطة معينة بالضغط المطلق أما الضغط المقيس بالنسبة لهذا الضغط فهو ضغط التفريغ المطلق، بحيث يكون مقدار الضغط المطلق مساوية للصفر.

الضغط الجوي: تعتمد التنبؤات الجوية بشكل كبير وأساسي على قياس الضغط الجوي في مناطق محددة، بحيث يتم تحديد الحالة الجوية بناءًعلى قيمن الضغط الجوي بدرجة رئيسية. يعرف الضغط الجوي على أنه وزن عمود الهواء والذي يمثل القوة بحيث يؤثر على وحدة المساحة في نقطة معينة من النقاط. يساوي الضغط الجوي تقريباً ا بار عند مستوى سطح البحر بحيث يبدأ بالتناقص مع الارتفاع عن مستوى سطح البحر، من أهم وأبرز الوحدات التي تستعمل للضغط الجوي، هي الباسكال والبار والضغط الجوي والمليمتر زئبثي والباوند الثقلي وفي البوصة المربعة.

يستعمل جهاز الباروميتر في قياس الضغط الجوي، وهو عبارة عن انبوب طويل مملوء بالزئبق ويوضع في إناء يحتوي على زئبق فبالتالي يتم بحيث ينخفض طول وارتفاع عمود الزئبق في الأنبوب مع الانخفاض والارتفاع عن مستوى سطح البحر والقيمة التي تنتج تكون بوحدة المليمتر الزئبقي بحيث يتم تحويل هذه النتيجة إلى وحدات الضغط الأخرى باستعمال ثوابت معينة للتحويل. كما أن هذه الطريقة تستخدم بكل غير مباشر في عملية إيجاد ارتفاعات المناطق المختلفة.

ضغط الدم: يعرف ضغط الدم على انه ضغط الدم على جدران الاوعية الدموية أثناء مروره بها، ويقاس بجهاز قياس ضغط الدم، والذي يتكون من سوار قابل لنفخ إضافة إلى مقياس زئبقي ومنفاخ وصمام للتحكم بالإضافة إلى ضرورة استعمال سماعة الطبيب للقياس، بحيث يوضع السوار على ويلف حول الذراع، في حين يجلس الشخص مسترخياً، كما يتوجب مراعاة حجم السوار المستخدم ليناسب ذراع المريض، ثم ينفخ السوار إلى أن يغلق الشريان تماماً، يتم وضع وتثبيت قبل عملية النفخ السماعة على الشريان الذراعي عند مرفق الإنسان، وكلما أخذ الضغط بالهبوط التدريجي تبدأ الأصوات المتقطعة بالظهور وهي ما تعرف بأصوات كروتكوف، فالضغط المسجل على المقياس الزئبقي عند بداية ظهور هذه الأصوات هو ضغط الدم الانقباضي أما الضغط المسجل عن اختفائها فهو الإنبساطي.