ما علامات البلوغ عند البنات


محتويات
  • ١ مرحلة البلوغ عند البنات
  • ٢ علامات البلوغ عند البنت
    • ٢.١ علامات جسمية
    • ٢.٢ علامات نفسية
  • ٣ أسباب تأخر البلوغ عند البنات
مرحلة البلوغ عند البنات

مرحلة البلوغ من المراحل الفسيولوجية الطبيعية التي تمر بها كل بنت، ويبدأ عمر البلوغ عند البنت عادةً ما بين عمر تسع سنوات إلى عمر ست عشرة سنةً، وقد يتأخر البلوغ سنة أو سنتين في بعض الأحيان، نتيجةً لظروفٍ معينةٍ، معظمها لا يدعو للقلق، ويُعتقد أن البنات اللواتي يعشن في بيئةٍ حارة يبلغن بشكلٍ أسرع من الفتيات اللواتي يعشن في البيئة الباردة، ويمرُّ جسم البنت في مرحلة البلوغ بعددٍ من التغيُّرات الفسيولوجية والنفسية، وتظهر عليها بعض العلامات التي يكون بعضها جسمياً والبعض الآخر نفسياً.

علامات البلوغ عند البنت علامات جسمية
  • نزول دم الحيض فيما يُسمّى بقدوم الدورة الشهرية، ويُعتبر الحيض هو العلامة الأبرز التي تدل على البلوغ، وقد يأتي الحيض مترافقاً مع بعض الأعراض المزعجة التي يجب تنبيه الفتاة إليها كي لا تشعر بالجزع، ومن هذه الأعراض: الشعور بألم ومغص في منطقة أسفل البطن، وانخفاض ضغط الدم، والشعور بالتعب والإرهاق، وتعكر المزاج.
  • تغير نبرة الصوت بحيث يُصبح رفيعاً وناعماً وحاداً.
  • زيادة كتلة الجسم بشكلٍ عام.
  • بروز الثديين وامتلاؤهما، بحيث يُصبحان مكوّران.
  • نمو الشعر في المناطق الحساسة؛ مثل: منطقة العانة، وتحت الإبطين.
  • زيادة كمية التعرق، وظهور رائحة مميزة للجسم في معظم الأحيان.
  • زيادة طول الجسم.
  • ظهور حب الشباب والبثور على البشرة، وخصوصاً على الوجه والظهر.
  • خروج بعض الإفرازات بيضاء اللون من المهبل.
  • زيادة إفرازات الشعر، وفروة الرأس الدهنية.

علامات نفسية
  • حدوث تغيرات وتقلبات في المزاج، وزيادة الحساسية النفسية؛ مثل: البكاء السريع، والغضب السريع، والشعور بارتفاع المعنويات أحياناً، وبالإحباط والقلق أحياناً أخرى.
  • زيادة الذكاء والقدرة على التركيز والفهم.
  • تغيُّر العلاقات الاجتماعية مع الآخرين.
  • الميل للجنس الآخر، والشعور ببعض مشاعر الحب والاهتمام بهم.
  • الميل للعزلة والانطواء في بعض الأحيان.
  • زيادة اهتمام البنت بنفسها ومظهرها الخارجي.

أسباب تأخر البلوغ عند البنات
  • وجود أسباب هرمونية معينة؛ كحدوث خلل في إحدى الغدد الصماء في الجسم؛ مثل: الغدة الدرقية، والغدة النخامية، والمبيضين، وغدة الهيبوثلامس.
  • الإصابة بالتهابات وأورام وتكيُّس المبايض.
  • الإصابة بأحد الأمراض المزمنة؛ مثل: ارتفاع السكر في الدم، ومرض السل الرئوي، وهبوط القلب، والفشل الكلوي الدائم.
  • سوء التغذية، ونقص العناصر المهمة في الجسم، ونحافة الجسم الشديدة.
  • وجود بعض الأسباب العاطفيّة والنفسيّة؛ مثل: الصدمات العاطفية الشديدة، والحرمان العاطفي، وموت أحد أفراد العائلة، والتفكك الأسري، وفقدان الشهية العصابي.
  • حدوث ضمور في بعض أقسام الجهاز العصبي المركزي.
  • أسباب أخرى غير معروفة.