هل الضغط مرض مزمن


محتويات
  • ١ مرض الضغط
  • ٢ أعراض مرض ضغط الدم
  • ٣ أسباب مرض ضغط الدم
  • ٤ كيفية العلاج والوقاية من مرض ضغط الدم
مرض الضغط

يعتبر مرض ضغط الدم من الأمراض المزمنة الأكثر شيوعاً بين الناس وخاصّة فئة كبار السن، وهو مرضٌ يعرف بأنّه عبارة عن دفع الدم بقوةٍ لجدران الأوعية الدمويّة، التي تنقل الغذاء إلى جميع أعضاء الجسم وكافّة أنسجته، ويطلق على هذه العملية اسم الدورة الدموية.

تبدأ الدورة الدموية مع انقباض عضلة القلب التي تدفع الدم إلى الشريان الأبهر الذي يضخ الدم إلى كافّة الشرايين في الجسم، ثم تبسط عضلة القلب لتمتلك كميّة جديدة من الدم، فعندما يحدث الانقباض يضخّ القلب مرة ثانية الدم إلى الشريان الأبهر، ثم إلى باقي الشرايين، ويُطلق على ضغط الدم في حالة انقباض عضلة القلب اسم الضغط الانقباضي، أمّا في حالة انبساط عضلة القلب يُطلق عليه اسم الضغط الانبساطي.

أعراض مرض ضغط الدم

يعتبر مستوى الضغط الطبيعي للإنسان هو 120/80؛ حيث القيمة المنخفضة هي الضغط الانبساطي، والقيمة العليا هي الضغط الانقباضي، كما يقاس ضغط الدم بوحدة المليمتر زئبق.

  • ارتفاع ضغط الدم: خفقان القلب بسرعة، ونزيف الدم من الأنف، والدوخة، واحمرار بياض العيون، والصداع المؤلم المستمر، والتشنجات العضلية، وأيضاً من أعراضه احمرار الأذنين، وفي بعض الحالات يحدث الإغماء.
  • انخفاض ضغط الدم هي: زغللة في العينين، والعطش الشديد، والدوخة، وصعوبة في التنفس، وإحساس بالبرودة، وشحوب في الوجه والنعاس، والإغماء، والغثيان في بعض الحالات، ورطوبة في الجلد، وعدم انتظام دقات القلب، وعسر الهضم في بعض الحالات، وهزل في الجسم، وانخفاض مستوى السكر في الجسم، وألم في الصدر.

أسباب مرض ضغط الدم

هناك الكثير من الأسباب المؤدّية للإصابة بمرض ضغط الدم، وهذه الأسباب هي: التوتر، والعامل الوراثي أي تاريخ العائلة المليء بمرضى الضغط، والتقدم في العمر، والقلق الدائم، وخلل في وظائف الكلى، وتناول الأملاح بشكلٍ مفرط، والعصبيّة المستمرة، وإصابة الشخص بمرض السكري، والسمنة الزائدة، والإفراط في شرب المشروبات المنبهة، وإصابة الغدة الكظرية بالورم، وحدوث إضرابات في الغدة الدرقية، والحمل؛ إذ تصاب بعض النساء أثناء فترة الحمل بضغط الدم، ومرض تصلّب الشرايين، والتدخين بكافّة أشكاله وأنواعه.

كيفية العلاج والوقاية من مرض ضغط الدم

للعلاج من مرض ارتفاع ضغط الدم والوقاية منه لا بدّ من اتباع بعض الأمور مثل: ممارسة الرياضة بشكل يومي، والابتعاد عن التدخين، وتناول الفاكهة والخضار بكمياتٍ كافية، والحفاظ على وزن مثاليّ، وممارسة عادة الاسترخاء، وعدم إضافة الملح إلى الطعام العادي، وعدم شرب الكحوليات، والتركيز على تناول الأطعمة التي تحتوي على عنصر البوتاسيوم، وتجنّب الأطعمة المالحة، والأطعمة التي تحتوي الدهون، وتناول بعض الأدوية التي تحافظ على ضغط الدم بمستواه الطبيعي.

أمّا الوقاية من مرض انخفاض ضغط الدم يجب اتباع عدة أمور مثل: الإكثار من شرب الماء، الانحناء بواسطة الفخذين وليس بواسطة الظهر عند النزول للأرض لالتقاط شيئاً وذلك تفادياً للدوخة، الجلوس قليلاً على طرف السرير عند الاستيقاظ وتجنّب النهوض بسرعةٍ.