اليانسون من المعروف عن اليانسون أو كما يُسمّى علميّاً Pimpinella Anisum أنه واحد من النباتات العشبيّة العطريّة التي تندرج تحت قائمة الفصيلة الخيميّة من النبات، والتي تمتاز بقيمة غذائيّة عالية جداً، تجعل منه علاجاً فعّالاً لعدد كبير من الأمراض، وواقياً من عدد آخر منها، فضلاً عن كونه مشروباً لذيذاً تفضّل تناوله فئة كبيرة من الأشخاص كأحد المهدّئات الطبيعيّة، علماً أنّ لليانسون عدة تسميات أخرى، تختلف

اليانسون

من المعروف عن اليانسون أو كما يُسمّى علميّاً Pimpinella Anisum أنه واحد من النباتات العشبيّة العطريّة التي تندرج تحت قائمة الفصيلة الخيميّة من النبات، والتي تمتاز بقيمة غذائيّة عالية جداً، تجعل منه علاجاً فعّالاً لعدد كبير من الأمراض، وواقياً من عدد آخر منها، فضلاً عن كونه مشروباً لذيذاً تفضّل تناوله فئة كبيرة من الأشخاص كأحد المهدّئات الطبيعيّة، علماً أنّ لليانسون عدة تسميات أخرى، تختلف تبعاً لاختلاف المناطق التي تستخدمه، فالبعض يطلق عليه اسم الحبة الحلوة، والكمون الحلو، والبعض الآخر يسمونه الأنيسون، وفيما يلي أبرز فوائده على الجسم.

فوائد اليانسون للجسم
  • يعالج مشاكل الجهاز التنفسي، بما في ذلك ضيق التنفس والسعال والزكام، والتهاب الشعب والقصبات الهوائيّة، ويخفف من حدة الأعراض المرافقة لأمراض الإنفلونزا ونزلات البرد الشعبية وغيرها.
  • يعالج المشاكل الصّدرية، بما في ذلك الربو.
  • يعالج مشاكل الجهاز الهضمي، ويخفف من حدة المغص، ويعد طارداً طبيعيّاً للغازات.
  • ينشط عمل الكلى والكبد.
  • يعد من المدرات الطبيعيّة للطمث، ويقلّل من اضطرابات الدورة الشهريّة.
  • يعتبر مُدراً لحليب الأم، مما يجعله مفيداً جداً للنساء بعد مرحلة الولادة، نظراً لاحتوائه على مركبات photoanethole ،dianethole.
  • يسهل عملية الولادة الطبيعيّة، ويخفف من الأوجاع المرافقة لها.
  • يعالج مشاكل والتهابات العين، حيث يستخدم كغسول معقم للمنطقة، ويطرد الرائحة الكريهة للفم.
  • يعالج مشاكل الشعر، بما في ذلك التساقط، ويستخدم زيته لهذا الغرض، حيث يخلط مع زيت الزيتون لتحقيق أفضل النتائج.
  • يعتبر مفيداً للبشرة، حيث يمنحها نضارة عالية، وينظفها من الشوائب، ويعالج الحبوب والندوب.
  • يعالج تهيّج القولون، ومشاكل القولون العصبيّ.
  • يعتبر جيّداً للتخلص من اضطرابات النوم أو الأرق.
  • يحسن الحالة المزاجيّة، ويقي من الاكتئاب.
  • يخفّف من الصداع، والصداع النصفيّ، وذلك بوضع أوراقه على الجبهة أو الرقبة.
  • يعد طارداً للبلغم.
  • يضبط مستوى ضغط الدم، لاحتوائه على البوتاسيوم.
  • يحتوي على الحديد، ويرفع بالتالي مستوى الهيموغلوبين في الدم، مما يمنع الإصابة بالأنيميا.
  • يحتوي على الكالسيوم، ويقوي بالتالي العظام والعضلات والمفاصل، ويمنع الإصابة بهشاشة العظام وضعف بنية الجسم.
  • يعتبر مهمّاً في تشكيل خلايا الجسم.
  • يساعد على إنتاج خلايا الدم الحمراء، نظراً لاحتوائه على النحاس.
  • يقلّل من مشاعر الغثيان والرغبة في التقيؤ.
  • يعالج التهابات المفاصل، ويقلّل من أوجاع الروماتيزم.
  • ينشط الجسم، ويخفف من مشاعر الإرهاق البدني.
  • يساعد على فتح الشهية.
يوصى بعدم تعريض اليانسون لفترة طويلة من الغليان، تفادياً لفقدان فوائده، كما يعد غير مفيد للأشخاص الذين يعانون من مرض السرطان.