الكمون يعد من الأعشاب الحولية ذات النمو المحدود، التي يصل ارتفاعها إلى حوالي أربعين سنتيمتراً فقط، وله أوراق مركبة ذات لون أخضر داكن تحمل أزهاراً صغيرة الحجم بيضاء اللون أو أرجوانية، أمّا الثمار فهي مستطيلة بيضاوية الشكل، وعند جفافها تنشق منها ثمرتين منحنيتين لونهما أخضر زيتوني، وللكمون رائحة عطرية وطعمٌ مر نوعاً ما، ويُستعمل كنوعٍ من التوابل منذ قديم الزمان، وله الكثير من الفوائد الصحية ل

الكمون

يعد من الأعشاب الحولية ذات النمو المحدود، التي يصل ارتفاعها إلى حوالي أربعين سنتيمتراً فقط، وله أوراق مركبة ذات لون أخضر داكن تحمل أزهاراً صغيرة الحجم بيضاء اللون أو أرجوانية، أمّا الثمار فهي مستطيلة بيضاوية الشكل، وعند جفافها تنشق منها ثمرتين منحنيتين لونهما أخضر زيتوني، وللكمون رائحة عطرية وطعمٌ مر نوعاً ما، ويُستعمل كنوعٍ من التوابل منذ قديم الزمان، وله الكثير من الفوائد الصحية لجسم الإنسان، ومن خلال هذا المقال سنذكر أهمّ فوائد واستخدامات الكمون المختلفة.

فوائد الكمون
  • يعالج مختلف اضطرابات الجهاز التنفسي، مثل: الالتهاب الرئوي، والتهاب الجيوب الأنفية، والتهاب الشعب الهوائية، وأعراض البرد والإنفلونزا.
  • يعالج آلام البطن بفعاليةٍ كبيرة وخاصة عند الأطفال.
  • يفيد في علاج التهاب المسالك البولية.
  • يعالج فقر الدم؛ لاحتوائه على نسبةٍ عالية من الحديد الذييدخل في إنتاج الهيموغلوبين.
  • يمدّ الجسم بالطاقة اللازمة لأداء وظائفه خلال النهار.
  • يقوي جهاز المناعة في الجسم بفضل المواد المضادة للأكسدة الموجودة فيه، وبالتالي فهو يكافح الأمراض المختلفة والعدوى.
  • يزيد إدرار الحليب عند المرضع؛ لأنّه يزيد الإفرازات من الغدد الثديية وبالتالي تحفيز إنتاج الحليب، ويمكن تناوله عن طريق مزج ملعقة صغيرة من الكمون المطحون في كوبٍ من الحليب الدافئ ثمّ تحليته بالعسل، كما أنّه يفيد الحامل أيضاً.
  • يتخلص من الوزن الزائد عن طريق تقليل نسبة الدهون والكولسترول والبروتينات الدهنية في الجسم، وبذلك فهو يقلل الشهية للطعام.
  • يحسن الذاكرة ويقي من الإصابة بمرض الزهايمر وبالكثير من المشاكل المتعلقة بالذاكرة التي تظهر نتيجة التقدم بالسن، فهو يحسن وينشط الدورة الدموية في جميع أنحاء الجسم، ويزيد تدفق الأكسجين إلى الدماغ.
  • يعزز نمو العظام ويقيها من الإصابة بمرض الهشاشة؛ لاحتوائه على الكالسيوم وفيتامينات أ، ب12، ومركبات الإستروجين.
  • يساعد على استرخاء الجسم والتمتع بنومٍ هادئ، ويخلص الجسم من التوتر والقلق واضطرابات النوم؛ لاحتوائه على الميلاتونين، وهو الهرمون الذي يساعد على النوم، ويمكن استخدامه عن طريق مزج ملعقةٍ صغيرة من الكمون المطحون مع الموز المهروس، وتناوله يومياً قبل الذهاب إلى النوم، كما يمكن تناول شاي الكمون أيضاً.
  • يعالج أغلب مشاكل البشرة، حيث يصفي البشرة وينقيها، ويقيها من شيخوخة البشرة، ويعالج البقع والتصبغات الجلدية؛ لاحتوائه على مواد مضادة للأكسدة ومضادة للجراثيم، كما أنّه يتخلّص من الدمامل.
  • يعالج مشاكل الجهاز الهضمي المختلفة، مثل: انتفاخ البطن، وعسر الهضم، والإسهال.
  • يحافظ على صحة الكلى والمثانة.
  • يقي من الإصابة بأنواع مختلفة من السرطانات.
التاجات: