ظهور حبوب حمراء في وجه الرضيع

محتويات
  • ١ ظهور حبوب حمراء في وجه الرضيع
  • ٢ أسباب ظهور حبوب حمراء في وجه الرضيع
    • ٢.١ نسبة الهرمون
    • ٢.٢ الأكزيما
  • ٣ كيفية التعامل مع الحبوب الحمراء
  • ٤ علاج الحبوب الحمراء في وجه الرضيع بحليب الأم
ظهور حبوب حمراء في وجه الرضيع

الحبوب الحمراء تصيب الأطفال الرضع حديثي الولادة، والتي تظهر في جميع الأماكن مثل: الخدين والجبهة، والصدر، والبطن، والظهر، والرقبة والأذنين، وتكون هذه الحبوب على شكل فقاعات صغيرة الحجم، أو حدبات صغيرة، وتختفي خلال بضعة أسابيع أو تستمر حتى بلوغ الطفل الستة شهور، ولكن عندما تتسبب هذه الحبوب في انزعاج الطفل وبكائه المستمر فيجب مراجعة الطبيب المختص من أجل وصف علاج مناسب له. سوف نذكر في هذا المقال أسباب ظهور الحبوب في وجه الرضيع، وكيفية التعامل معها، وطريقة علاجها بحليب الأم.

أسباب ظهور حبوب حمراء في وجه الرضيع نسبة الهرمون أحد أهم الأسباب التي تساعد على ظهور الحبوب الحمراء في وجه الرضيع هي هرمونات الأم التي تنتقل إلى الطفل فتتسبب في ظهور هذه الحبوب، أو نتيجة تناول الأم بعض العقاقير الطبية في فترة الحمل.

الأكزيما

عادةً يعاني الأطفال حديثي الولادة في عمر الشهرين إلى الستة شهور من الإصابة بالأكزيما مما يتسبب في ظهور طفح جلدي على الخدين وينتقل إلى باقي أجزاء الجسم، وبهذه الحالة يجب مراجعة الطبيب المختص لوصف العلاج المناسب للطفل.

كيفية التعامل مع الحبوب الحمراء
  • تجنب الضغط ، وكشط الحبوب لتجنب انتشارها.
  • عدم استعمال أي من الكريمات الموضعية، أو العقاقير الطبية قبل مراجعة الطبيب.
  • المحافظة على نظافة بشرة الطفل، وجفافها بشكل يومي.
  • استعمال صابون مناسب لبشرته.
  • استعمال قطعة من القماش النظيف المبللة بالقليل من الماء الدافىء،ومسح وجه الطفل بها جيدأ، ثمّ تجفيفه، مع المحافظة على نظافة الوجه خاصة إن كان الطفل يسيل لعابه باستمرار، أو بعد تناول الطعام.
  • استخدام غسول للوجه لا يحتوي على الزيوت، ومخصص لأطفال بعد استشارة الطبيب..
  • نثر القليل من بودرة التلك على جلد الطفل للمحافظة على جفافها.
  • تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على السكريات، والموالح من قبل الأم.
  • تجنب تنظيف بشرة الطفل يومياً لأنه سوف يتسبب في تحسس بشرته.

علاج الحبوب الحمراء في وجه الرضيع بحليب الأم بسبب احتوائه على نسبة عالية من أحماض الأوميغا3، وكريات الدم البيضاء، والمغذيات الغلايكونية، وحمض اللوريك التي تساعد على تقشير الجلد، ويتميز بخصائص مضادة للبكتيريا، الفعّالة في محاربة الجراثيم المتسبب في ظهور حب الشباب، وعليه يجب وضع القليل من الحليب على اليد ودهن المنطقة المصابة برفق، وعلى جميع أجزاء الجسم، مع المداومة على استعمال هذه الطريقة مرتين في اليوم، ولمدة ستة أسابيع، للحصول على النتائج المرغوبة. التاجات: ظهور حبوب حمراء في وجه الرضيع