محتويات ١ الباكستان ١.١ التسمية ١.٢ أقاليم باكستان ١.٣ الاقتصاد الباكستان جمهورية باكستان الإسلامية رسمياً، تقع الباكستان في جنوب القارة الآسيوية، وتُعتبر جمهوريّةً برلمانيّةً اتّحادية، تحتلّ المرتبة السادسة عالمياً من حيث الكثافة السكانية؛ إذ يصل عدد سكّانها إلى 191 مليون نسمة، وتعتبر ا

محتويات
  • ١ الباكستان
    • ١.١ التسمية
    • ١.٢ أقاليم باكستان
    • ١.٣ الاقتصاد
الباكستان

جمهورية باكستان الإسلامية رسمياً، تقع الباكستان في جنوب القارة الآسيوية، وتُعتبر جمهوريّةً برلمانيّةً اتّحادية، تحتلّ المرتبة السادسة عالمياً من حيث الكثافة السكانية؛ إذ يصل عدد سكّانها إلى 191 مليون نسمة، وتعتبر الدولة السادسة والثلاثين عالمياً من حيث المساحة؛ إذ تصل إلى 796095 كيلومتراً مربّعاً.

تتّخذ الباكستان من مدينة إسلام أباد عاصمةً لها، وتعّد مدينة كراتشي الأكبر في البلاد. تشترك الباكستان مع سواحل بحر العرب وخليج عمان بحدود ساحلية يصل طولها إلى 1046 كيلومتراً في الناحية الجنوبية، أمّا من الشرق فتشترك بحدود مع الهند، ومن الناحية الغربية مع أفغانستان، وتحدّها من الجنوب الغربي جمهورية إيران، أما من الشمال الشرقي فتحدّها الصين، ويلعب ممرّ ضيق واخان أفغانستان حداً فاصلاً بينها وبين طاجيكستان من الناحية الشمالية، وتشترك بحدود مائية مع سلطنة عمان.

قامت على أرض باكستان قديماً عددٌ من الحضارات القديمة بما فيها العصور الحجرية الحديثة، والبرونزي حضارة وادي السند، وجاء بعد ذلك إليها عددٌ من معتنقي الديانات المختلفة؛ كالهندوس، والإغريق، والمسلمون، والمغول، وعباد السيخ، وخضعت هذه المنطقة لحكم إمبراطوريات وسلالات متعاقبة كالإسكندر المقدوني، والإمبراطوريّة المغولية، والإمبراطورية البريطانية، ويعود الفضل باستقلال البلاد إلى السياسي محمد علي جناح؛ إذ حصلت على استقلالها في عام 1947م وأصبحت دولةً إسلامية مستقلة، وتمّ إعلانها جمهورية إسلامية في الثالث والعشرين من شهر مارس عام 1956م.

التسمية

يعود الفضل بتسمية باكستان بهذا الاسم إلى الناشط الباكستاني تشودري رحمت علي في عام 1933م، ويعود أصل هذه الكلمة إلى اللغتين الآردية والفارسية، وباللغة العربية تعني أرض الصرفة أو الأرض النقية والطاهرة، وكان قد أشار هذا الناشط في كتاب له إلى مسمّى باكستان في عبارة "ثلاثون مليوناً إخواني المسلمين الذين يعيشون في باكستان"، ويقال بأنّ هذه الكلمة جمعت الأحرف الأولى من أسماء المناطق الشمالية في المنطقة وهي بنجاب وأفغانستان وكشمير والسند.

أقاليم باكستان

تنقسم باكستان إلى عدد من الأقاليم، وهي:

  • السند: تتّخذ من مدينة كراتشي عاصمةً لها، ويتّخذ سكانها من اللغة الأردية عاصمةً لهم.
  • بنجاب: تعتنق الغالبيّة العظمى في هذا الاقليم الإسلام، وتتّخذ من مدينة لاهور عاصمةً لها.
  • بلوشتسان: عاصمتها كويتا، واللغة السائدة فيها هي البلوشية.
  • خيبر بختونخوا: عاصمتها مدينة بشاور، ويتحدّث أهلها الفارسية.
  • إسلام أباد: هي العاصمة الفدراليّة، ويعود تاريخ تأسيسها إلى عام 1958م على يد الرئيس أيوب خان، واللغة الأرودية هي السائدة في المنطقة.
  • مناطق قبلية: تقع كلها في الشمال الغربي لباكستان بالقرب من أفغانستان، وتتألّف هذه المناطق من ست مناطق تقطنها قبائل أفغانية.
  • آزاد كشمير: عاصمتها مظفر آباد، ويصل عدد سكّانها إلى 4.6 ملايين نسمة.
  • كشمير: تُعتبر هذه المنطقة محور خلاف بين الهند وباكستان، وهي تقع إلى الشمال الشرقي من باكستان.

الاقتصاد

يحتلّ الاقتصاد الوطني الباكستاني المرتبة السادسة والعشرين على مستوى العالم من حيث القوّة الشرائية والناتج المحلي الإجمالي، ويُدرج اسم باكستان ضمن قوائم الدول النامية، ولديها مستقبل اقتصادي زاهر بأن تدخل القرن الواحد والعشرين كأحد الاقتصادات الكبرى.

التاجات: عدد سكان الباكستان