محتويات ١ الجراد ١.١ حكم أكل الجراد ١.٢ فوائد الجراد ١.٣ طريقة أكل الجراد الجراد الجراد نوع نوع من أنواع الحشرات التي تُعد من رُتبة مُستقيمات الأجنحة، وهوَ يمتلك أرجلاً خلفية قوية تُساعده على القفز لمسافاتٍ طويلة، فهو يستطيع القفز 20 مرة أطول من جسمه، وهوَ من الحشرات الآكلة للنباتات، لذلِكَ لا يحبه المزارعونَ؛ لأنّّه يأكل المحاصيل ويؤدي لتلفها وحدوث خسائر مالية كبيرة. وعلى الرغم من أنّه من الحشرات إلّا أنّه يُعد من الأطعمة المُفضلة لدى العديد من الناس، ويتناولونه بطُرقٍ مُختلفة وكثيرة، وسنتعرف في هذا المقال على هذهِ الطرق. حكم أكل الجراد قال الرسول صلى الله عليه وسلم: (أحلَّت لَكُم ميتتانِ ودَمانِ، فأمَّا الميتَتانِ، فالحوتُ والجرادُ، وأمَّا الدَّمانِ، فالكبِدُ والطِّحالُ) [صحيح ابن ماجه]، واستناداً لهذا الحديث النبوي الشريف فيجوز أكل الجراد ولو كان ميتاً، وهو حلال. فوائد الجراد يتناول الكثيرون الجراد لما لهُ من فوائد عديدة؛ لاحتوائهِ على مواد متنوعة بسبب تناوله الأعشاب المُختلفة، فهوَ يُعتبر من المقويات الجنسية ذات الفاعلية الكبيرة، حيثُ شُبهت فاعليته بالحبوب المقوية لما له من فوائد صحية خاصةً لكبار السن. يُساعد على تنشيط الجسد وإمداده بالطاقة اللازمة لإنجاز النشاطات المُختلفة، بالإضافة إلى أنّهُ يُعتبر علاجاً للروماتيزم وآلام الظهر، ومشاكل تأخر النمو لدى الأطفال. يُساعد على علاج البواسير في حال التبخر به. طريقة أكل الجراد إنَّ أكثر الشعوب المعروفة بحبها لتناول الجراد هيَ شعوب شرق آسيا، فهُم يعدونه بطرقٍ متنوعة، ويُفضلون الأنثى أكثر من الذكر وذلِكَ ببسب حجمها الأكبر واحتوائها على البيوض التي تجعل طعمهُا ألذ، ويُمكن اصطياده لتناوله في مواسم انتشاره بكمياتٍ كبيرة، أو يُمكن شراؤه من المحال التجارية الخاصة ببيع هذا النوع من الأطعمة، وهُنالِكَ طُرقٌ مُختلفة لتناول الجراد، حيث يُمكن تناوله: نيّئاً، أو مطبوخاً، أو حتّى مقلياً في الزيت، فكُل شخص يختار الطريقة التي تُعجبه، ومن هذه الطرق: يتم طبخ الجراد في الماء المغلي مع إضافة الملح مُدّة خمس دقائق تقريباً ويُغطى القدر بالغطاء بعد إزالته عن النار، وبعدها يفتح الغطاء ويرفع الجراد ويوضع في قِدرٍ أُخرى مملوء بماءٍ بدرجة حرارة عادية، ويتم القيام بهذهِ الخطوة للتأكد من التخلُص من أي شوائب موجودة مع الجراد، وبعدها يُمكن أكله بعدَ إزالة الرأس. يُمكن تناول الجراد بعدَ القيام بتجفيفه مُدّة عام كامل، ويمكن شراؤه مُجففاً وجاهزاً أو القيام بتجفيفه في المنزل عن طريق وضعه تحت أشعو الشمس المُباشرة بعدَ قتله. يقوم بعض الناس بشوي الجراد على الفحم أو على النار المُباشرة.
محتويات
  • ١ الجراد
    • ١.١ حكم أكل الجراد
    • ١.٢ فوائد الجراد
    • ١.٣ طريقة أكل الجراد
الجراد

الجراد نوع نوع من أنواع الحشرات التي تُعد من رُتبة مُستقيمات الأجنحة، وهوَ يمتلك أرجلاً خلفية قوية تُساعده على القفز لمسافاتٍ طويلة، فهو يستطيع القفز 20 مرة أطول من جسمه، وهوَ من الحشرات الآكلة للنباتات، لذلِكَ لا يحبه المزارعونَ؛ لأنّّه يأكل المحاصيل ويؤدي لتلفها وحدوث خسائر مالية كبيرة. وعلى الرغم من أنّه من الحشرات إلّا أنّه يُعد من الأطعمة المُفضلة لدى العديد من الناس، ويتناولونه بطُرقٍ مُختلفة وكثيرة، وسنتعرف في هذا المقال على هذهِ الطرق.

حكم أكل الجراد

قال الرسول صلى الله عليه وسلم: (أحلَّت لَكُم ميتتانِ ودَمانِ، فأمَّا الميتَتانِ، فالحوتُ والجرادُ، وأمَّا الدَّمانِ، فالكبِدُ والطِّحالُ) [صحيح ابن ماجه]، واستناداً لهذا الحديث النبوي الشريف فيجوز أكل الجراد ولو كان ميتاً، وهو حلال.

فوائد الجراد
  • يتناول الكثيرون الجراد لما لهُ من فوائد عديدة؛ لاحتوائهِ على مواد متنوعة بسبب تناوله الأعشاب المُختلفة، فهوَ يُعتبر من المقويات الجنسية ذات الفاعلية الكبيرة، حيثُ شُبهت فاعليته بالحبوب المقوية لما له من فوائد صحية خاصةً لكبار السن.
  • يُساعد على تنشيط الجسد وإمداده بالطاقة اللازمة لإنجاز النشاطات المُختلفة، بالإضافة إلى أنّهُ يُعتبر علاجاً للروماتيزم وآلام الظهر، ومشاكل تأخر النمو لدى الأطفال.
  • يُساعد على علاج البواسير في حال التبخر به.

طريقة أكل الجراد

إنَّ أكثر الشعوب المعروفة بحبها لتناول الجراد هيَ شعوب شرق آسيا، فهُم يعدونه بطرقٍ متنوعة، ويُفضلون الأنثى أكثر من الذكر وذلِكَ ببسب حجمها الأكبر واحتوائها على البيوض التي تجعل طعمهُا ألذ، ويُمكن اصطياده لتناوله في مواسم انتشاره بكمياتٍ كبيرة، أو يُمكن شراؤه من المحال التجارية الخاصة ببيع هذا النوع من الأطعمة، وهُنالِكَ طُرقٌ مُختلفة لتناول الجراد، حيث يُمكن تناوله: نيّئاً، أو مطبوخاً، أو حتّى مقلياً في الزيت، فكُل شخص يختار الطريقة التي تُعجبه، ومن هذه الطرق:

  • يتم طبخ الجراد في الماء المغلي مع إضافة الملح مُدّة خمس دقائق تقريباً ويُغطى القدر بالغطاء بعد إزالته عن النار، وبعدها يفتح الغطاء ويرفع الجراد ويوضع في قِدرٍ أُخرى مملوء بماءٍ بدرجة حرارة عادية، ويتم القيام بهذهِ الخطوة للتأكد من التخلُص من أي شوائب موجودة مع الجراد، وبعدها يُمكن أكله بعدَ إزالة الرأس.
  • يُمكن تناول الجراد بعدَ القيام بتجفيفه مُدّة عام كامل، ويمكن شراؤه مُجففاً وجاهزاً أو القيام بتجفيفه في المنزل عن طريق وضعه تحت أشعو الشمس المُباشرة بعدَ قتله.
  • يقوم بعض الناس بشوي الجراد على الفحم أو على النار المُباشرة.
التاجات: